روبوتات تدير مزرعة عائمة تعيش فيها 35 بقرة

تسعى شركة ناشئة إلى تطبيق نظام جديد في هولندا ليقوم بدوره بإنشاء مزرعة آلية تعتمد على روبوتات متخصصة في عملية صنع الحليب واستخراجه من الأبقار، مع أنظمة ترفيهية وإدارية تدير نظام العمل.

في الجانب المقابل لسواحل روتردام الهولندية يبدو أن هناك مزرعة خارجة عن المألوف وهي تعمل بطريقة نموذجية ومختلفة عن الأسلوب التقليدي، حسناً، إنها مزرعة عائمة في البحر وتعتمد على مزارعين من الروبوتات.

قامت شركة فلوتينج فارم بتأسيس هذه المزرعة التي تطفو فوق الماء وذلك بهدف إنتاج حليب الأبقار وإعادة بيعها، كمشروع يغطي نفقاته، حيث تحتوي المزرعة على 35 بقرة وتنتج يومياً كمية جيدة من حليب البقر.

تعمل هذه المزرعة بأحدث تقنيات الهندسة حيث تم إدراج الروبوتات للقيام بأعمال مختلفة، منها الروبوتات المتخصصة بحلب الأبقار والروبوتات المتخصصة بإطعام البقر والروبوتات المتخصصة بجمع الروث في نهاية الأمر.

إيرادات ونفقات !

كأي مشروع فإن لهذه المزرعة إيرادات تحصل عليها من خلال بيع روث الأبقار والحليب، كما أن لهذه المزرعة نفقات تدفعها في سبيل الإنتاج منها الأطعمة التي تقدم للأبقار بالإضافة إلى المراقبة الصحية وغير ذلك.

يتم استثمار روث الأبقار وبيعه على هيئة سماد عضوي، في حين أن الأبقار تتغذى على الأعشاب المحلية وقشور البطاطا ومرق الجعة، ويسمح للأبقار بالتجول على الشاطئ الساحلي في الأوقات التي ترسو فيها المزرعة على الشاطئ.

روبوتات تدير مزرعة

يعمل في المزرعة عدد قليل من العاملين بالإضافة إلى الروبوتات، حيث يكون للبشر دور الإدارة العليا فقط وتتولى الروبوتات أدواراً مختلفة كما أشرنا سابقاً، وتبدو التجربة في تقدم مستمر وهي قابلة للتطبيق في مزارع الدواجن والخضروات.

يعتقد بيتر فان فينجردن، وهو الرئيس التنفيذي للمرزعة السفينة بأن العملية سوف تجري بشكل مؤتمت أكثر في الفترات القادمة، هذا ما صرح به خلال حواره مع محطة سي بي سي حيث قال: “ما نحاول تنفيذه في مزرعتنا هو إنتاج أعلى كمية من الغذاء باستخدام أقل عدد ممكن من العاملين”.

خطوة تبدو كمرحلة أولى لمراحل قادمة في مجال إدخال الروبوتات في الصناعة المفيدة، حيث يسعى العلماء مؤخراً إلى الوصول لحلول جديدة وذلك بهدف تحقيق المزيد من الجودة والرفاهية في كافة ميادين الهندسة والصناعة.

▼ شارك المقال وساهم في دعم المدونة ▼
اقرأ أيضاً

حسام الخوجه

كاتب صحفي متخصص في التعليم العالي والتطوير المهني.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى منك إيقاف تشغيل مانع الإعلانات ثم إعادة تحديث الصفحة.