الجامعة الإسلامية في غزة

تعتبر الجامعة الإسلامية في غزة ضمن أبرز الجامعات العربية وأكثرها شهرة، رغم قلة الموارد والإمكانيات المتوسطة التي تقوم عليها هذه الجامعة.

تأسست الجامعة الإسلامية في غزة في العام 1978 وهي تتبع لوزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية، وهي عضو في اتحاد الجامعات العربية ورابطة الجامعات الإسلامية ورابطة جامعات البحر الأبيض المتوسط والاتحاد الدولي للجامعات.

تحتل الجامعة المركز الثالث حالياً في تصنيف الجامعات الفلسطينية حيث وصل تصنيفها الدولي إلى المستوى 2102 على مستوى العالم وهو ترتيب متقدم لا بأس به، يتفوق في مجمله على معظم الجامعات الموجودة في المنطقة.

كليات الجامعة الإسلامية في غزة

  • كلية أصول الدين
  • كلية الشريعة والقانون
  • كلية الآداب
  • كلية التربية
  • كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية
  • كلية التمريض
  • كلية تكنولوجيا المعلومات
  • كلية العلوم
  • كلية الهندسة
  • كلية الطب
  • كلية الصحة

الاختصاصات الدقيقة

تتيح الجامعة دراسة أصول الدين والشريعة والقانون والشريعة الإسلامية، بالإضافة إلى اللغة العربية واللغة العربية للصحافة واللغة الإنكليزية والخدمة الاجتماعية، والجغرافيا لنظم المعلومات الجغرافية، والصحافة والإعلام والتاريخ والآثار.

كما يتوفر بها اختصاصات الإرشاد النفسي والتوجيه التربوي وتعليم التربية الإسلامية وتعليم الاجتماعيات وتعليم العلوم وتعليم الرياضيات وتعليم اللغة العربية والإنكليزية، والكيمياء وأساليب تدريسها بالإضافة إلى الفيزياء وأساليب تدريسها والأحياء وأساليب  تدريسها، والحاسوب وأساليب تدريسها.

وأما التخصصات الاقتصادية فتتوزع في الجامعة الإسلامية على المحاسبة وإدارة الأعمال والاقتصاد والعلوم السياسية، والعلوم المالية والمصرفية والسياسة والإعلام والاقتصاد والإحصاء التطبيقي، وإدارة الأعمال باللغة الإنكليزية والمحاسبة باللغة الإنكليزية، ومن ناحية التخصصات الصحية فتحتوي الجامعة على تخصصات التمريض والقبالة والطب البشري والعلوم المخبرية وتكنولوجيا البصريات الطبية والعلاج الطبيعي.

كما أن الجامعة تحتوي على تخصصات رقمية منها علوم الحاسوب، وتكنولوجيا المعلومات وتطوير البرمجيات وتكنولوجيا الوسائط المتعددة وتطوير الويب والحوسبة المتنقلة وتطبيقات الأجهزة الذكية.

في كلية العلوم نجد الرياضيات والإحصاء والكومبيوتر والكيمياء والكيمياء الحيوية، والتكنولوجيا الحيوية والأحياء والفيزياء وعلم الأرض والبيئة والإنتاج النباتي، وفي الهندسة نجد كلاً من الهندسة المدنية والهندسة المعمارية والهندسة الكهربائية وهندسة الحاسوب والهندسة البيئية والهندسة الصناعية والهندسة الميكانيكية.

▼ شارك المقال وساهم في دعم المدونة ▼

حسام الخوجه

كاتب صحفي متخصص في التعليم العالي والتطوير المهني.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى منك إيقاف تشغيل مانع الإعلانات ثم إعادة تحديث الصفحة.