أفضل 5 أساليب للربح باستخدام الإنترنت

مع انتشار الانترنت في الوطن وزيادة استخدامه صار من الممكن لأصحاب الأفكار الخلاقة الربح من الانترنت والاستفادة منه، حيث يمكن للإنسان مهما كانت مؤهلاته أن يستهدف الإنترنت لتحقيق مصدر جديد للدخل وتحسين واقعه المعيشي.

في هذه التدوينة أحاول استعراض أبرز الوسائل الحقيقية التي تساعد على الربح من الانترنت بعيداً عن الاحتيال الشائع، حيث قمت بتجربتها شخصياً والتحقق منها قبل أن أقوم بعرضها عليك، أنصحك بتجربتها والاستفادة من هذا المورد الكبير والذي يتيح لك تحقيق الاستقلالية المالية في حياتك الشخصية.

إن أبرز طرق تحقيق الأرباح في العام 2019 بالإضافة إلى الأعوام القادمة 2020 و 2021 تتلخص حول الأمور التالية: التدوين والتجارة الإلكترونية والتسويق بالعمولة، بالإضافة إلى تقديم الخدمات والبيع المباشر للعملاء والزبائن المحتملين.

1- التدوين

هو أفضل الطرق للربح من الانترنت في الوقت الحالي، يعتبر التدوين أسلوباً موثوقاً وأكثر جودة واستقراراً من بقية الأساليب، رغم انخفاض حجم الأرباح قياساً بالأساليب الأخرى، لكن أن تكون الساقية جارية فهذا أفضل من النهر المنقطع والمضطرب كما يقال في الأمثال الشعبية.

يمكنك استغلال وجود مدونات بلوجر والتي تتيح للمستخدم إنشاء مدونة مجانية ووضع الإعلانات بداخلها، وبالتالي كسب الأرباح مستقبلاً، وقد قمت بشرح كيفية إنشاء مدونة بلوجر بشكل شامل في قناتي على يوتيوب مؤخراً، أنصحك بالمتابعة والاطلاع على الدروس التي أقدمها للمتعلمين في مختلف المجالات.

2- التجارة الإلكترونية

يعتبر أسلوب المتاجرة أحد أشهر الأساليب وأكثرها أرباحاً، رغم ارتفاع نسبة المخاطرة في هذا الأسلوب، ومن أكثر مظاهر التجارة الإلكترونية شيوعاً البيع والشراء في موقع أمازون وعلي بابا وغيرها، حيث يعمل بعض الناس على شراء البضاعة من مواقع صينية وبيعها في أمازون وتحقيق الأرباح والتي قد تكون أحياناً خيالية.

لكن، إن كنت من المبتدئين فلا ينصح باستخدام هذه الطريقة لأنها قد تؤدي إلى خسارة رأس المال كاملاً في حال عدم نجاحك في بيع البضاعة، بالإضافة إلى احتياج هذه الطريقة إلى خبرة شديدة في اللغة الإنكليزية ووجود رأسمال يتجاوز 3000 دولاراً أمريكياً، شخصياً لا أنصحك بدخول هذا المجال إلا بعد امتلاكك ميزانية تتجاوز 50 ألف دولاراً أمريكياً.

كما لا ينصح بدخول هذا المجال لمن لا يتقنون استخدام اللغة الإنكليزية، خلافاً للمجال الأول وهو التدوين والذي لا حاجة فيه لإتقان أي لغة أو خبرة معينة وإنما يكتفى بكتابة المعلومات والموضوعات الجميلة بهدف تحقيق الأرباح من الإعلانات.

3- التسويق بالعمولة

يختلف أسلوب التسويق بالعمولة عن المتاجرة، إذ لا يقوم العامل في هذا الحقل بشراء أي بضاعة وبيعها، وإنما يدخل إلى بعض المواقع العالمية ويقوم باختيار منتج معين وترويجه في موقعه أو صفحته أو وضع رابطه في المنتديات والمواقع الكبرى لتشجيع الناس على شرائه.

آلية هذا العمل تتلخص بأن الشركة تعطيك رابطاً خاصاً بك لكل منتج تريد ترويجه، وعندما تقوم بعملية وضع الرابط في مكان ما ويحصل هذا الرابط على نقرات فإنك في النهاية سوف تحصل على أرباح، وقد يتم منحك نسبة من سعر المنتج الذي تقوم بالترويج له، في الحقيقة هذا النمط ممتاز جداً ولكنه بحاجة إلى بعض الدراية التقنية والمعرفة والخبرة.

مازلت حتى الآن أنصحك بالتدوين كوسيلة لتحقيق الأرباح بعيداً عن الأسلوبين الأخيرين، ابدأ بعملية صناعة مدونة خاصة بك ثم يمكنك إضافة هذه الوسائل إلى مدونتك ووضع بعض الإعلانات الترويجية لبعض المنتجات.

4- تقديم الخدمات

إن كنت خبيراً في مجال محدد، يمكنك حينئذٍ استغلال خبرتك وتقديمها للآخرين بشكل غير مجاني، فعلى سبيل المثال إن كنت بارعاً في مجال السيارات وفاهماً لمواصفاتها المختلفة وقادراً على تقديم النصيحة، يمكنك حينها أن تقوم بعمل موقع خاص بك وإتاحة خدمة لشراء استشاراتك مباشرة عن طريق ماستر كارد أو بايبال أو أي وسيلة مناسبة للدفع المباشر.

في هذه الحالة يشتري الزبون خدمة من الموقع إلكترونياً، لقاء تقديمك النصيحة والمشورة له مما يعني دخلاً جيداً وأسلوباً مبتكراً للوصول إلى جميع المستخدمين، كما يمكنك افتتاح مواقع لعرض الخدمات مجاناً مقابل مشاهدة بعض الإعلانات.

5- البيع المباشر

يبقى البيع المباشر أسلوباً تقليدياً ورئيسياً لتحقيق الأرباح، ومن الأمثلة على ذلك المكتبات التي تبيع كتباً عبر الانترنت والشركات الصغيرة التي تبيع السيارات والبضائع الغذائية وغير ذلك من المنتجات التقليدية.

يحتاج هذا الأسلوب إلى رأسمال جيد ومستودعات في معظم الأحيان، ولكنه مربح جداً إن كان مدروساً ومنافساً، كن واثقاً بأنك لن تستطيع منافسة مواقع مثل أمازون وغيرها بسهولة، لذا حاول البحث عن منتجات مناسبة غير متوفرة في المتاجر العالمية، كي تحصل على زبائن جدد بعيداً عن أجواء المنافسة الشديدة.

تذكر جيداً أن الربح من الانترنت لن يأتي بسهولة ولن تربح شيئاً في اليوم الأول في هذا النوع من الأعمال، لابد من الصبر والإكثار من القراءة في مجالات متنوعة حول قضايا التجارة الإلكترونية ومجالات التسويق وغير ذلك من الأنشطة.

لكن في المقابل، تأكد أنك سوف تربح الكثير من المال بعد حصولك على الـ 100 دولار الأولى، حيث أن عقدة الخبرة سوف تزول وتصبح الأمور أكثر بساطة، فهي في النهاية أرباح تراكمية تزداد بازدياد خبرتك وأقدميتك في هذا النوع من الأعمال.

▼ شارك المقال وساهم في دعم المدونة ▼

حسام الخوجه

كاتب صحفي متخصص في التعليم العالي والتطوير المهني.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى منك إيقاف تشغيل مانع الإعلانات ثم إعادة تحديث الصفحة.